الجلد

الوردية الأسباب الأعراض طرق العلاج والوقاية

ما هو مرض الوردية

 الوردية هو طفح جلدي حاد يبدأ كبقعة دائرية أو بيضوية على الصدر أو البطن وتكون هذه البقعة هي البقعة الأولية ويظهر أيضا بعد هذه البقعة بقع أصغر منها  يصيب الأطفال والشباب ولا يعرف إلى الآن سببه ولكن هناك بعض المؤشرات التي تتجه ناحية أن السبب في حدوث المرض هو التلوث.

أسباب الوردية

لا يوجد سبب واضح أو محدد لهذا المرض ولكن الأدلة تتجه إلى الإشارة أن سببه هو العدوى الفيروسية ويخص بهذه الفيروسات سلالة فيروس الهربس ومع ذلك لا يعتقد أنه مرض معد.

  • الكحول.
  • الحرارة الشديدة.
  • أشعة الشمس.
  • مستحضرات التجميل.
  • المشروبات الساخنة.
  • الأدوية التي تعمل على توسيع الأوعية الدموية.

أعراض الوردية

  • احمرار الجزء المصاب حيث تتورم الأوعية الدموية في الأنف والخدود وتكون مرئية.
  • الحبوب الحمراء المتورمة وغالبا تشبه هذه الحبوب حب الشباب.
  • مشكلات في العين يتعرض أغلب المصابون بمرض الوردية بجفاف العين وتورمها.
  • قد يتسبب هذا المرض في بعض الأوقات في زيادة سمك الجلد الموجود فوق الأنف.
  • بقع حمراء مرتفعة عن الجلد.
  • تظهر في البداية على البطن والظهر والرقبة وأيضا الوجه وفروة الرأس
  • تنتشر في الجسم كله ويكون حجمها صغيرغير مؤلمة.
  • تسبب الحكة.
  • الصداع.
  • التهاب الحلق.
  • ارتفاع بسيط في درجة الحرارة.
  • التعب والأرهاق.

أنواع الوردية

العد الوردي الاحمراري المتعلق بالشعيرات المتوسعة

  • يصاحب هذا النوع من المرض احمرار الوجه المستمر.
  • تضخم الأوعية الدموية الصغيرة تحت الجلد فيكون أكثر وضوحا.
  • وقد تظهر هذه الأعراض في بعض الأوقات وتختفي في بعض الأوقات.

الوردية اللمفاوية

يظهر فيها الجلد سميك ويظهر علية الندب الذي يسبب تغير لون الجلد وظهور بعض الانتفاخات وفي أغلب الأوقات تظهر هذه الأعراض على الأنف مسببة فيمة الأنف.

إقرأ أيضاً:  بكتيريا الوجه الأسباب الأعراض التشخيص وطرق العلاج

وتكون هذه الحالة نادرة من الحالات التي يمكن علاجها.

الوردية البثورية

وتكون هذه الحالة متمثلة في ظهور بثور بيضاء مليئة بالقيح مع الأحمر وبعض النتوءات المنتفخة وعادة ما تظهر هذه الأعراض على الجبين والذقن والخدين وقد يخطأ الأطباء في تشخيصها فيشخصها على أنها حب الشباب.

وردية العين

وتسمى بهذا الاسم لأنها تؤثر على العين والوجه وقد يتعرض تأثيرها في العين والتهاب الجفون وقزحية العين والقرنية والشعور بوجود جسم غريب داخل العين.

تشخيص مرض الوردية

تشخيص مرض الوردية

يتم التشخيص عن طريق الأعراض السريرية الظاهرة وعن طريق التاريخ العائلي ولا يوجد أى فحوصات طبية لتأكيد التشخيص ولكن قد يجري الطبيب بعض الفحوضات المخبرية التي يستطيع من خلالها تأكيد التشخيض ولاستبعاد أي مشكلة أخرى التي ممكن أن تسبب احمرار الجلد وفي حالة وردية العين يتم الطبيب بتحويل المريض إلى طبيب عيون لتقييم الحالة.

علاج الوردية

العلاج بالأعشاب الطبيعية

الألوفيرا

يعمل كمرطب ويمكن أن يكون علاج موضعي للوردية.

اليانسون

يعمل كمضاد للأكسدة ويحمي من أشعة الشمس وهو من أكثر الأعشاب الطبيعية فعالية لعلاج الوردية.

الشاي الأخضر

يحتوي على الكثير من مضادات الأكسدة وفعال في علاج مرض الوردية لأنه يقلل من الالتهاب الناتج عن الوردية.

البابونج

يستخدم البابونج في ترطيب البشرة ولكن يستعمل لعلاج التهاب البشرة.

العلاج بالأدوية

أدوية

الأدوية الموضعية

تقلل من الالتهابات والاحمرار للمرض ويتم وضعها على الجلد مرة أو مرتين في اليوم ومنها الميترونيدازول , البنزويل بيروكسايد.

المضادات الحيوية

هو من أكثر العلاجات التي يتم وصفها لعلاج هذا المرض لأنها مضادة للالتهاب.

الإيزوتريثون

ويعطى عن طريق الفم في الحالات الشديدة في حال لم تنجح أي من العلاجات المذكورة ويجب الحذر من الآثار الجانبية.

العلاج بالليزر

في حالة الأشخاص الذين يعانون من الأوعية الدموية المرئية ويتم استخدامه في هذه الحالة للتقليل من الأوعية الدموية المرئية.

إقرأ أيضاً:  فراكشنال ليزر وأهم 7 معلومات عليك معرفتها

الوقاية من مرض الوردية

  • يجب عند التعرض لأشعة الشمس وضع واق للحفاظ على البشرة.
  • تقليل من الضغط النفسي.
  • التقليل من الأطعمة والمشروبات الساخنة.
  • محاولة عن الامتناع عن لمس الوجه.
  • في حالة الإصابة بهذا المرض يجب عدم استخدام مرطبات إلا بعد جفاف الدواء الموضعي.
  • عدم استخدام أي من منتجات التي تهيج البشرة.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق