الأسنان

تبييض الاسنان ، أحدث التقنيات، وطرق التبيض المنزلي، ملف شامل

تبييض الاسنان هو اجراء بسيط وغير جراحي يستخدم لجعل الاسنان أكثر بياضا ويقضى على البقع الداكنة الناتجة عن عوامل مختلفة، تتم تلك العملية في عيادة طبيب الاسنان او مركز متخصص لعلاج وتجميل الاسنان، ولا تكفى ان تتم تلك العملية من خلال جلسه واحده وانما تتم على مدار جلسات مختلفة يتم تحديدها من قبل الطبيب الخاص بك

من خلال هذه العملية نقوم باستهداف الطبقة الخارجية للأسنان وتسمى المينا والذي يختلف لونها من شخص الى اخر بناء على العوامل الوراثية، او العادات التي توثر عل هذه الطبقة ومنها ما يلي:

  • عدم الاهتمام بالأسنان الاهتمام المناسب الذي يؤدى الى تكون البلاك والجير والترسبات الأخرى
  • الاكثار من المشروبات التي تؤثر عل تصبغ الاسنان كالشاي والقهوة
  • التدخين
  • الامراض التي تؤثر على المينا
  • ترقق طبقة المينا بسبب الشيخوخة
  • المضادات الحيوية
  • أسباب وراثية
  • الطعام الغير صحي
  • جفاف الفم، لآن جفاف الفم وعدم وجود اللعاب يؤدي الى حماية اقل للمينا
  • التنفس عن طريق الفم وليس الانف مما يؤدي الى جفاف اللعاب

فاذا اردت ان تنعم ببياض اسنان بطريقة أكثر فاعلية لابد من التوقف عن هذه العادات السيئة التي توثر على طبقة المينا وتؤدى الى اصفرار الاسنان.

أحدث تقنيات تبييض الاسنان

استخدم الانسان منذ قديم الازل الوصفات والخلطات الطبيعية والوصفات المنزلية لتبييض الاسنان، ومع ظهور المنتجات الخاصة بعملية تبييض الاسنان في الأسواق، كان لهذه المنتجات شأن أخر، ومن هذه المنتجات التي تساعد على عملية تبييض الاسنان، معجون الاسنان، بودرة مبيضة للأسنان، وغيرها من المنتجات التي تتوفر بأسعار معقولة.

ولكن في غالب الأوقات لا تؤدى هذه الوصفات والمنتجات المعدة للبيع المباشر للمستخدمين الى النتائج المرجوة منها حيث انها تساعد على عودة الاسنان الى اللون الأساسي فقط ولكن لا تؤدى الى اسنان ناصحة البياض، بالإضافة الى انها تحتاج الى وقت طويل لظهور النتيجة المرضية والمنتظرة منها.

ثم ظهرت أحدث تقنيات التبييض التي تتم داخل عيادات الاسنان او المراكز المتخصصة في هذا الشأن، فكان لها الرواج الأكثر لما تحققه من نتائج مرضيه ومذهله على حد سواء والتي تظهر في وقت قياسي مقارنة بالمنتجات المتواجدة في الأسواق والوصفات المنزلية.

تبييض الأسنان في المنزل

امراءة تقوم بتنظيف اسنانها بالخيط ف المنزل

يوجد العديد من الطرق لتبييض الاسنان في المنزل للأشخاص التي لا تفضل الذهاب الى عيادة الطبيب واستخدام المواد الكيميائية ومنها ما يلي:

  • التفريش باستخدام صودا الخبز، حيث ان لها المقدرة على تبييض الاسنان وتدخل في صناعة معاجين الاسنان
  • استخدام خل حامض التفاح، حيث انه كان يستخدم لقرون مضت كمادة معقمة ومطهرة، بالإضافة الى كونه منظفا طبيعيا والمادة الفعالة بداخله هيا هي حمض الأسيتيك (بالإنجليزية: Acetic acid)، وهو المسؤول عن قتل البكتريا
  • تناول الخضار والفواكه بكثرة، حيث ان تناول الخضار والفواكه بكثر يساعد على إزالة طبقة البلاك المتواجدة على الاسنان وتقوم الفراولة والأناناس على وجه التحديد بالمساعدة في هذه العملية.

تبييض الأسنان كيميائيا

امراءة تقوم بتبييض الاسنان كيميائيا

تستخدم مادة كيميائية في هذه التقنية وهى مادة ( كارباميد بيروكسيد )  وهى عبارة عن جيل يوضع بشكل متساو على الاسنان للحصول على لون موحد، ثم يتم تركيب قالب بلاستيكي على الاسنان لتثبيت هذه المادة لفترة تتراوح ما بين ١٥ الى ٢٠ دقيقة ، وعادة يحتاج الشخص الى جلستين او اكثر، ويتم تحديد عدد الجلسات بناء على حالة كل شخص

تبييض الاسنان بالليزر

امراءة تقوم بتبيض اسنانها باستخدام الليزر من خلال تقنية زووم

 تسمي هذه العملية عملية تبييض الاسنان باستخدام الضوء، حيث يتم استخدام طاقة الضوء المنبعث من الجهاز الباعث للضوء في هذه العملية.

ويتم في هذه العملية توزيع جل التبييض على الاسنان بتركيز منخفض قبل البدء في استخدام الجهاز الباعث للضوء، ومن ثم يتم تسليط الضوء على الاسنان فيعمل الضوء على إثارة جزيئات المادة المبيضة، مما يؤدي الى تبييض الاسنان في أسرع وقت في عدد جلسات أقل

تستغرق هذه العملية من ١٥ دقيقة الي ٣٠ دقيقة، ثم يتمكن الشخص من العودة الى المنزل وممارسة حياته بشكل طبيعي.

تعد هذه التقنية هيا الاحدث والأفضل في تقنيات تبييض الاسنان، حيث انها أكثر امانا وحماية لطبقات الاسنان، ويوجد عدة تقنيات للتبييض باستخدام الليزر، أفضلهم هيا تقنية الزوم وهيا أحدث طريقة موجودة.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق