العيون

الحول عند الأطفال الاسباب وطرق العلاج


الحول عند الأطفال ظاهرة تنتشر من الولادة وحتى الشهور الأولى من عمر الطفل، وتقل تدريجيًا حتى تختفي وفي بعض الأحيان تستمر مع الطفل وهنا يجب استشارة الطبيب. يعرف الحول بأنه انحراف إحدى العينين عن مكانهما الطبيعي، هناك ستة عضلات في العين مسؤولة عن حركتها ويجب أن تتحرك هذه العضلات في نفس الوقت وبطريقة مثالية.

أسباب الحول عند الأطفال

  • قد يولد الطفل بالحول وليس هناك أسباب واضحة لذلك، ولكن قد يكون أحد أفراد الأسرة يعاني من الحول فينتقل بالوراثة.
  • يرصد المخ عضلات العين وحركتهما، لذا أي خلل في المخ يؤدي إلى حدوث الحول مثل: الشلل الدماغي، أورام المخ، ومتلازمة داون.
  • إصابة احدى العينين بعيوب النظر مثل انكسار العين سواء بالطول أو القصر، ولكن المصابين بطول النظر عادة ما يعانون من الحول نتيجة التركيز الزائد لرؤية الأشياء بوضوح.
  • هناك ما يعرف بالحول الكاذب والحول الحقيقي، فالحول الكاذب يكون نتيجة مشكلة جمالية حيث تكون هناك طبقة من الجلد تغطي العين مما يجعلها تبدو كالحول وذلك عند الأطفال الذي مازال جسر انفه منخفضاً وعريضة.
  • بالنسبة للحول الحقيقي فهو انخفاض فعلي في حدة البصر في عين واحدة، مما يجعل المخ يتجاهل العين المصابة ويركز على العين السليمة لاستقبال الصور منها.
  • اصابة عضلات العين أو الأعصاب المؤدية لها أثناء الولادة، أو بسبب تليفات في العين.

الاكتشاف المبكر لحول الأطفال

يظل الحول طبيعياً وغير مقلق خلال الأربعة أشهر الأولى عند الطفل، ولكن بعد ذلك اذا استمر الأمر على الأم التوجه إلى الطبيب المختص لفحص الطفل.

يستطيع الأطباء معرفة الحول عند الأطفال بصورة سريعة، ففي خلال الفحص يطلب الطبيب من الطفل النظر إلى جسم ما ويقوم بتغطية احدى العينين وذلك لتحديد أي من العينين لا تعمل بشكل سليم.

في بعض الأحيان لا يظهر الحول في سن مبكر، لذا يجب الفحص الدوري عند الطبيب للحفاظ على سلامة طفلك.

علاج الحول عند الأطفال

كلما اكتشف الحول مبكراً كلما كان علاجه أسهل، يكون العلاج عن طريق تقوية العين المصابة (المنحرفة) وذلك من خلال العلاج الطبيعي، كما يمكن استخدام أجهزة  بصرية لتصحيح النظر.

يمكن استخدام نضارة طبية لتصيح النظر وتغطية العين السليمة.

استخدام قطرة طبية معينة لمعالجة العين الضعيفة وتقويتها على العمل مع مرور الوقت، ويستمر العلاج لمدة شهور أو أكثر.

بعد اتباع هذه الطرق يمكن اللجوء إلى الجراحة في علاج الحول عند الأطفال، قد لا تظهر النتيجة من المرة الأولى فنحتاج تكرار العملية.

علاج الحول عند الأطفال بالجراحة

ماذا يحدث أثناء جراحة الحول عند الأطفال

  • قبل الجراحة، سوف يحصل الطفل على “دواء نوم” مخدر، سيضمن ذلك ان ينام طفلك خلال العملية، ولا يشعر بأي ألم.
  • سيشد الجراح عضلات عينين طفلك الضعيفة و يرخي العضلات الأقوى. سوف يستخدم الجراح قطب مصوصة لتثبيت عضلات العين في موقعها الجديد. لا يجب ازالة هذه القطب فإنها تذوب من تلقاء نفسها خلال 6 الى 8 اسابيع بعد الجراحة.
  • اثناء الجراحة، لا يتم إخراج العين ابداً من حَجَاجها. ولا يجري قص الجلد حول العين. ولا تستخدم الليزر.

المتوقع حدوثه بعد جراحة حَوَل طفلك

  • وقاية العين بواسطة قطعة قماش.
  • قد لا يتم تغطية العين أو يتم تغطيتها بواسطة قطعة قماش لوقايتها، فإذا وضعت قطعة قماش تنزعها عادة الممرضة قبل إرسال طفلك الى البيت من المستشفى. وإذا كانت هناك حاجة لقطعة قماش لمدة اطول، سيعلمك طبيب طفلك متى يجب نزعها.
  • قد تكون عيون طفلك حمراء ومنتفخة قليلاً لعدة اسابيع بعد جراحة الحول عند الأطفال. يجب ان يبدأ الاحمرار والتورم في الانخفاض بعد اسبوعين. إذا كان التورم يزداد سوءاً او الاحمرار يدوم، يرجى استشارة الطبيب.
  • قد يشعر الطفل ببعض الانزعاج او الالم في العين التي خضعت لعملية. اسأل طبيب طفلك إذا كان بإمكانك اعطاء الدواء لتخفيف الالم او عدم الراحة.
  • قد يكون لطفلك رؤية مزدوجة بعد العملية. سوف تختفي في معظم الحالات تقريباً بعد انخفاض الورم ويعتاد الطفل على وضع عضلات العين الجديد. اذا لم يستطع الرؤية مثل السابق يجب استشارة الطبيب.
  • يحدث في بعض الأحيان القليل من الدموع الوردية أو تصريف فيه اثر للدم من عينيه لبضعة ايام بعد الجراحة. إذا كان التصريف لا ينخفض او إذا اصبح اكثر دموية لابد من استشارة الطبيب.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق