أمراض المفاصلالكلى والمسالك البولية

التهاب المثانة الأسباب الأعراض والعلاج

ماهو التهاب المثانة

التهاب المثانة هو حالة من الالتهاب تحدث نتيجة لعدوى بكتيرية أو فطريات أو عدوى جرثومية وتحدث عند الرجال والنساء وتحدث عند النساء بشكل أكبر بسبب قصر الاحليل.

أسباب التهاب المثانة

  • عدوى جرثومية تخترق المثانة.
  • عدوى فيروسية وبعض العوامل الأخرى.

تحدث عادة الإصابة بالتهاب المثانة والمسالك البولية عن طريق دخول البكتيريا الموجودة خارج الجسم إلى داخل الجسم وتبدأ في التكاثر ويحدث هذا عن طريق البكتيريا الاشريكية القولونية.

وتحدث في النساء دائما عن طريق المعاشرة الجنسية وحتى الفتيات معرضات لعدوى المسالك البولية وهذا بسبب أن الأعضاء التناسلية تحتوي على بكتيريا ممكن أن تسبب التهاب.

أعراض التهاب المثانة

  • ألم أثناء التبول.
  • حرقة أثناء التبول.
  • التبول في أوقات متقاربة.
  • ألم أسفل البطن.
  • الاحساس بالرغبة في التبول على الفور.
  • تسرب البول.
  • وجود دم في البول.

أنواع التهاب المثانة

  • التهاب المثانة الخلالي : في هذه الحالة يتم تشخيص معظم الحالات لدى السيدات ولكن لا يوجد لها سبب واضح ويكون التهاب مزمن ويكون العلاج صعبا.
  • التهاب المثانة الناتج عن الأدوية : يمكن أن تسبب بعض الأدوية التهاب المثانة، وذلك عن طريق خروج باقي الأدوية المحللة من الجسم  مثل ( أدوية العلاج الكيميائي ).
  • التهاب المثانة الناتج عن الاشعاع : وهذا نتيجة العلاج الاشعاعي على منطقة الحوض قد يسبب بعض الالتهابات.
  • التهاب المثانة الكيميائي : يوجد بعض الأشخاص لديهم حساسية تجاه بعض المواد الكيميائة في بعض المنتجات ويكون هذا رد فعل تحسسي داخل المثانة وهذا الذي يحدث الالتهاب.
  • التهاب المثانة الناتج من الاجسام الغريبة : وهذا ناتج عن استخدام القسطرة لفترة طويلة يجعل المثانة معرضة للالتهاب البكتيري و تلف الأنسجة.
  • التهاب المثانة المرتبط بحالات أخرى : يكون هنا ناتج عن إضطرابات أو مضاعفات لأمراض أخرى مثل السكري، التهاب البروستاتا، حصوات الكلى.
إقرأ أيضاً:  تمارين قبل الولادة ونصائح مهمة لتسريع الولادة

وتعد النساء هن أكثر عرضة لالتهاب المثانة والجهاز البولي وهذا بسبب التشريح البدني وصفاتها الجسدية التي تجعل البكتيريا تصل إلى المثانة أسرع.

التهاب المثانة عند الرجال

الأعراض عند الرجال

على الرغم من أن الالتهاب في المثانة أكثر شيوعا في النساء ولكنه يصيب الرجال أيضا

  • الحاجه المستمرة إلى التبول.
  • رائحة البول قوية ولونه عكر.
  • حمى.
  • ألم أثناء التبول.
  • وجود دم في البول.
  • مشكلة في التبول.
  • كثرة التبول.
  • قد تحدث مشاكل عندما يزداد المرض.
  • تضخم البروستاتا.
  • ضيق غير طبيعي في الاحليل.
  • حصوات الكلى.

أسباب التهاب المثانة عند النساء

  • المعاشرة الجنسية تتسبب في دخول البكتيريا إلى الاحليل.
  • بعض أنواع موانع الحمل مثل اللولب وحبوب منع الحمل.
  • أثناء الحمل بسبب التغيرات الهرمونية.
  • التعرض لانقطاع الطمث.
  • إعاقة تدفق البول يحدث هذا إذا كان هناك حصوات في المثانة.
  • بعض التغيرات في الجهاز المناعي.

مضاعفات التهاب المثانة

عدوى الكلى : إذا تم اهمال التهاب المثانة؛ دون علاج قد يؤدي إلى التهاب الكلى وقد يؤدي إلى التلف الدائم للكلى.

المسالك البولية

المسالك البولية هي الكليتين والمثانة والأنابيب البولية والاحليل ويمكن التهاب أي جزء من المسالك البولية ولكن الأكثر عرضة للالتهاب هي المثانة وتكون مؤلمة للغاية.

أعراض التهاب المسالك البولية

لا تظهر الأعراض كاملة عند التهاب المسالك البولية ولكن غالبا يظهر عرض أو اثنين من الأعراض والأكثر شيوعا هو

  • الشعور بالحاجه إلى التبول المستمر.
  • تسرب دائم للبول بكميات قليلة.
  • الشعور بالحرق أثناء التبول.
  • وجود الدم في البول.
  • بول ذو رائحة كريهة.

لكل التهاب من المسالك البولية العرض الخاص بها

أعراض التهاب المسالك البولية على حسب المنطقة المصابة

  • الكلى : (الم في الظهر – رعشة – غثيان – حمى – قيئ ).
  • المثانة : ( انخفاض في درجة حرارة الجسم – ضغط في منطقة الحوض – الم اسفل البطن – التبول المتكرر – ألم عند التبول ).
  • الإحليل : الشعور بالحرق عند التبول.
إقرأ أيضاً:  سرطان البروستاتا الأسباب، الأعراض، طرق العلاج، كل ما يجب عليك معرفته

علاج التهاب المثانة

العلاج في المنزل

  • تجنب الأطعمة التي ممكن أن تثير المثانة : عند المرض بالتهاب المثانة يجب ملاحظة النظام الغذائي وتجنب الأطعمة التي من شأنها أن تزيد من المرض أو من أعراضه مثل( اللبن – والشيكولاته – الطماطم  – الأطعمة الحمضية – الأطعمة المخلله –  المشروبات الغازية –  والكحول ).
  • الكركم : يعد الكركم من الأعشاب المفيدة للكثير من الأمراض فهو يحتوي على مضاد للالتهابات ومسكن للألم الذي من شأنه يخفف من حدة الأعراض وأيضا فانه من المضادات للبكتيريا الذي يمنع التهاب باقي المسالك البولية، يمكن إضافة ملعقة من الكركم إلى كوب من الحليب أو إضافته إلى الطعام.
  • الخميرة ( صودا الخبز ) : فهو علاج فعال لالتهاب المثانة لخصائصه القلوية فيقوم بخفض مستوى الحمض بالجسم مما يساعد في العلاج وايضا يمنع انتشار العدوى إلى المسالك البولية، كل ما عليك هو وضع ملعقة صغيرة في كوب من الماء وتناوله من مرتين إلى ثلاث مرات يوميا.
  • خل التفاح : فهو مفيد للجسم ولصحة المثانة فهو يساعد في إزالة السموم من الجسم ويحافظ على توازن الحموضة في الجسم ويقلل من نمو البكتيريا وتكاثرها في الجسم، يمكن وضع ملعقة أو اثنين إلى كوب من الماء ووضع ملعقة من العسل وشربه مرتين يوميا.
  • شرب الماء : يساعد شرب الماء أو السوائل من الحد من الالتهاب وخفض حموضة البول وتقليل خطر اصابة المسالك البولية، يجب تناول 8 أكواب من الماء يوميا إلى جانب العصائر.
  • القيام بتمارين كيجل.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق