العظام

التهاب اللفافة الأخمصية الأسباب الأعراض والعلاج

ماهو التهاب اللفافة الأخمصية

التهاب اللفافة الأخمصية من أكثر الأشياء التي تتسبب في التهاب العَقِب، فهي عبارة عن رابط سميك يربط الكعب بالقدم من الأمام ويقوي تقوس القدم فهي تساعد على تحمل الضغط على القدم ولكن يمكن حدوث تمزق في هذه الأنسجة بسبب الضغط الزائد الناتج من زيادة الوزن أو لعب التمارين الرياضية الخاطئة.

أسباب التهاب اللفافة الأخمصية

  • زيادة الوزن الشديد.
  • الوقوف لفترات طويلة. 
  • ممارسة بعض التمارين التي تؤدي إلى هذا الالتهاب مثل رقص الباليه، الجري لمسافات طويلة.
  • شد قوي في عضلات الساق يجعلك لا تستطيع تحريك أصابع القدم.
  • العمر فإن فرص الإصابة بالتهاب اللفافة الأخمصية يبدأ من 40 : 60 عام.

أعراض التهاب اللفافة الأخمصية

  • ألم أسفل القدم ناحية الكعب.
  • ألم شديد بعد ممارسة أنشطة لمدة طويلة.
  • الشعور بألم عند مشي أولى خطوات بعد القيام من السرير وعند الراحة لفترات طويله مثل الجلوس ويزول هذا الألم بعد المشي بدقائق.

تشخيص التهاب اللفافة الأخمصية

يقوم الطبيب بفحص القدم عن طريق

  • الضغط  تحت الكعب بقوة في الجزء الخلفي من القدم.
  • عن طريق عمل أشعة لكشف إن كان هناك التهابات في الكعب.
  • عمل أشعة رنين مغناطيسي وهذا ضروري في حالة الاشتباه في تمزق الأنسجة.

علاج التهاب اللفافة الأخمصية

من أهم الأشياء في العلاج هو الراحة الجيدة للقدم

  • التقليل من الأنشطة اليومية.
  • وضع الثلج على مكان الألم لمدة 10 دقائق كل ساعة.
  • تحريك كره تحت باطن القدم دون الضغط عليها.
  • تدليك منطقة الألم.
  • عدم المشي حافيا.
  • استخدام الأحذية ذات الكعب السميك.
  • استخدام المشد الليلي.
  • العلاج الطبيعي للقدمين لشد عضلات الساق.
  • تناول الأدوية المضادة للالتهاب والمسكنة للألم.
إقرأ أيضاً:  آلام الركبة الأسباب الأعراض وطرق العلاج الطبيعية

علاج اللفافة الأخمصية بالأدوية

  • الأدوية المضادة للالتهاب : الأيبوبروفين أو النابروكسين.
  • حقن الكورتيزون وهو من أنواع الستيرويد المضاد للالتهاب.

العلاج بالصدمة

عن طريق ارسال موجات صوتية إلى منطقة الألم لإرخاء عضلات القدم.

علاج التهاب اللفافة الأخمصية بالجراحة

  • قد يلجأ المريض إلى الجراحة عندما لا تستطيع إيقاف الألم بهذه الطرق السابقة خلال عام من بداية العلاج بها.
  • يقوم الطبيب بقص جزء من الرباط نفسه لعلاج اللفالة الأخمصية.

مخاطر الجراحة

  • التورم العصبي.
  • الألم المستمر في الكعبين.
  • طول مدة التعافي.
  • تأخر مدة شفاء الجرح.
  • انحباس العصب.
  • متلازمة النفق الرسغي.  

علاج اللفافة الأخمصية بالحجامة

الحجامة  من طرق علاج اللفافة الأخمصية التي تريحهم من العلاج بالجراحة وتخفف من تكاليف العلاج ويوصي باستخدام كريمات ملطفة حتى يسهل عمل الحجامة ويرشح ( شمع العسل ).

علاج التهاب اللفافة الأخمصية بالأعشاب

  • الزنجبيل : من خصائصه تخفيف الألم ومضاد للالتهاب فيساعد على تخفيف الألم عن طريق غلي ملعقة كبيرة من الزنجبيل الطازج في كوب ماء ثم يترك ليبرد قليلا ويتم تناوله مرتين يوميا.
  • استخدام زيت الزنجبيل لتدليك المنطقة المصابة.
  • الكركم : يحتوي على مضادات للالتهاب ومهدئ ويعمل على تحسين الدورة الدموية ويقلل انقباضات العضلات وهذا عن طريق وضع ملعقة من الكركم على كوب من الماء وملعقة عسل ويشرب يوميا قبل النوم.
  • الملح الأنجليزي : يوجد به معادن تساعد على تسكين الألم ومضادة للالتهاب وتساعد على استرخاء العضلات وزيادة الدورة الدموية، قم بتسخين الماء الى درجة حرارة مناسبة لوضع القدمين فيها ثم ضع الملح في الماء وقم بالتحريك حتى تمام الذوبان وضع القدمين في الماء لمدة 20 دقيقة.
  • خل التفاح : قم بتسخين خمس أكواب من الماء ووضع خل التفاح عليه وقم بوضع القدمين في الماء لمدة 20 دقيقة.
إقرأ أيضاً:  آلام الظهر الاسباب ومتي يجب زيارة الطبيب

مضاعفات التهاب اللفافة الأخمصية

  • إصابة الركبتين والفخذين والساقين.
  • تغير طريقة المشي.
  • ألم الكعب المزمن بسبب اهمال علاج الالتهاب.  
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق