الحمل والولادة

الأسبرين للحامل الفوائد والأضرار للأم والجنين

هل الأسبرين مفيد أم ضار للحامل

فترة الحمل فترة حرجة جدا لا ينبغي فيها أن تناول المرأة أي نوع من الأدوية دون استشارة الطبيب والرجوع إليه وتسعى دائما المرأة الحامل على الحفاظ على صحة الجنين وأيضا صحتها ولهذا سوف نتعرف في هذا المقال على فوائد وأضرار الأسبرين للحامل.

ما هي فوائد الأسبرين للحامل

في فترات الحمل لا ينصح بتناول الأسبرين إلا في حالات معينة وتكون ضرورية حيث يقوم الطبيب بوصف الأسبرين في هذه الحالات ويكون بجرعات صغيرة وتكون هذه الحالات هي خطر الإصابة بالنوبات الدماغية أو النوبات القلبية أو التجمعات الدموية أثناء الحمل وأيضا الوقاية من التعرض لتسمم الحمل وأيضا في الحالات التي تعاني منها المرأة الحامل من ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري وأمراض الكلى وفي حالة أيضا إصابة المرأة الحامل بمتلازمة مضاد الفوسفولبيد والتي تزيد من خطر حدوث الإجهاض.

  • يحسن من ضغط الدم إذا كانت المرأة الحامل تعاني من ارتفاع ضغط الدم.
  • الوقاية من خطر الولادة المبكرة.
  • التقليل من خطر ومضاعفات سكر الحمل.
  • يحسن من تدفق الدم ووصول الغذاء بصورة جيدة إلى المشيمة.

ما هي مخاطر الأسبرين للحامل

عندما يصف الطبيب الأسبرين للحامل تكون بجرعة صغيرة في هذه الحالة لا يكون مصحوبا بخطر على الأم أو الجنين أما في حالة عدم الالتزام بالجرعة المحددة من قبل الطبيب وزيادة الجرعة وتكرار تناول الأسبرين دون وصف الطبيب فهناك يكون خطر على الأم والجنين ومن هذه المخاطر:

  • اضطرابات في نمو الجنين.
  • حدوث نزيف للأم والجنين.
  • زيادة في خطر الإجهاض.
  • حدوث تشوهات خلقية لدى الجنين ويكون هذا في حالة تناول الأسبرين بجرعات عالية.
  • زيادة في خطر انفصال المشيمة المبكر.
  • ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب والرئتين للجنين هذا في حال تناول الأسبرين في الثلث الأخير من الحمل.
إقرأ أيضاً:  الولادة المبكرة الأسباب، طرق الوقاية، كل ما تريد معرفته

ما هي دواعي استخدام الأسبرين أثناء فترة الحمل

قد يصف الطبيب الأسبرين للحامل في بعض الحالات ومنها:

  • إذا كانت المرأة الحامل مصابة بمرض السكري من النوع الأول أو الثاني.
  • إذا كانت تعاني من ارتفاع ضغط الدم المزمن.
  • إذا كان سبق لكي الإجهاض سابقا.
  • إذا كنتي تلدين ولادة مبكرة.
  • إذا كان عمرك أثناء الحمل أكثر من 40 عاما.
  • إذا كان أخر حمل لك قبل 10 سنوات.
  • إذا كان هناك خطر بالإصابة بمقدمات الارتجاع.

بيبي أسبرين للحامل

يساعد على منع تجمع الصفائح الدموية وبهذا يزيد من سيولة الدم ويكون استخدامه في الحالات التي قد سبق لها الإجهاض المتكرر ويكون هذا بسبب الأجسام المضادة التي تسبب تجلط في الأوعية الدموية الموجودة في المشيمة فإنه يقلل من حدوث التجلطات مما يساعد على تدفق الدم للمشيمة والذي يحسن من وصول الغذاء الكافي للجنين ويتم وصفه عند ظهور إيجابية التحاليل بوجود الحمل وتستمر المرأة الحامل بتناوله حتى الأسبوع الرابع والثلاثين وبعدها يتم التوقف وأيضا يتم التوقف عن تناوله إذا حدث نزيف.

حبوب الأسبرين للحامل في الشهور الأولى

هناك بعض الأبحاث والدراسات التي أجريت أن تناول المرأة الحامل في الثلث الأول من الحمل أو الثلث الثاني من فترة الحمل يساعد المرأة الحامل على تجنب خطر الإصابة بالإجهاض.

وهناك أيضا بعض الدراسات التي أكدت أن الإجهاض يكون بسبب تجلط الدم في المشيمة التي تعمل على إنسداد الأوعية الدموية التي تسبب الإجهاض.

ولهذا ينصح الأطباء في بداية الحمل بتناول حبوب الأسبرين في الفترات الأولى من الحمل ولكن بكميات صغيرة والتي تساعد على عدم تجلط الدم وتزيد من سيولة الدم والذي يساعد على تثبيت الحمل.

يساعد تناول المرأة الحامل لحبوب الأسبرين في الثلث الثاني من الحمل حتى الأسبوع الـ 30 من الحمل على عدم تعرض المرأة الحامل للإصابة بتسمم الحمل.

إقرأ أيضاً:  الغدة النخامية والحمل كل ما يهمك

يقوم الطبيب بوصف بيبي أسبرين وتكون الجرعة قرص واحد يوميا وتتناولها بعد الطعام بكوب من الماء، ولكن في الفترة الأخيرة من الحمل لا ينصح الأطباء بتناولة خوفا من الإصابة بنزيف أثناء الولادة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق