صحة المرأة

استئصال الرحم الأسباب وكيف تتم العملية ونصائح للتعامل بعد العملية

ما هي عملية استئصال الرحم

استئصال الرحم هي عملية يقوم فيها طبيب النساء بإجراء عملية جراحية لإزالة الرحم وفي بعض الأحيان يقوم بإزالة عنق الرحم والمبيضان وقانتى فالوب.

وقد يكون استئصال كلي أو استصال جزئي على حسب الحالة المرضية، ويؤدي هذا أن المرأة تكون غير قادرة على الإنجاب ويكون سبب الاستئصال قوي ولايوجد له أي علاج بالدواء ويكون في تهديد مباشر على حياة المريضة.

أسباب استئصال الرحم

  • نزيف مهبلي لا يستطيع الطبيب السيطرة عليه.
  • سرطان الرحم أو سرطان عنق الرحم أو المبايض.
  • الأورام الليفيه والتي هي الأورام الحميدة.
  • التهاب الحوض وهو عدوى خطيرة تصيب الأعضاء التناسلية.
  • بطانة الرحم المهجرة وهو إضطراب في بطانة الرحم الداخلية ينمو خارج تجويف الرحم.
  • العضال الغديوهي سماكة جدار الرحم وإنفصال البطانة الداخلية عن عضلات الرحم.
  • هبوط الرحم ويحدث عندما يسقط الرحم من خلال عنق الرحم.
  • آلام الحوض المزمنة.

أنواع عمليات استئصال الرحم

استئصال جزئي

يستئصل الطبيب جزء من الرحم ويترك عنق الرحم.

استئصال كلي

يزيل الطبيب في هذه العملية الرحم وقنوات فالوب والمبيضين وتحتاج بعدها المرأه لعلاج بالهرمونات.

كيف تتم عملية استئصال الرحم

تتم عملية الاستئصال تحت تخدير كلي، وعلى يد طبيب متخصص.

من البطن

يقوم الطبيب بفتح كبير في البطن ويكون الفتح عمودي أو أفقي ويتم تقفيلها بخيوط تجميل وقد تترك بعض الأثار.

استئصال الرحم المهبلي

وتتم العملية من خلال شق صغير في المهبل ولا توجد أي شقوق خارجية.

بالمنظار

تتم العملية عن طريق منظار البطن ويتم إدخال المنظار من خلال فتحات صغيرة في البطن.

مضاعفات إزالة الرحم

وقد يحدث بعض المخاطر والمضاعفات بعد العملية

  • سلس البول.
  • هبوط المهبل.
  • تشكيل الناسور.
  • ألم مزمن.
  • جلطات وجروح.
  • جلطات دم ونزيف.
  • الامساك وزيادة الوزن الغير مرغوب فيها.
  • الأثار العامة للتخدير مثل التعب والضعف العام والغثيان.
  • ربما تتعرض بعض السيدات بعد العملية للاكتئاب نتيجة شعورها أنها أقل من باقي السيدات.

استئصال الرحم والدورة الشهرية

كل اللاتي يخضعن لعملية أستئصال الرحم  والمبيضين تنقطع الدورة الشهرية كما تتعرض لأعراض الطمث وتكون الأعراض شديدة مقارنة بالاعراض الطبيعية.

استئصال الرحم والجماع

بعد العملية لابد من الانتظار لمده من 4 : 6 أسابيع للتعافي من العملية  ولا يتم ممارسة الجماع إلا بعد الشعور للاستعداد لذلك وممكن أن يكون لاستئصال الرحم تأثير عاطفي،  وبعد إجراء بعض الأبحاث على بعض السيدات أن صحتهم الجنسية تحسنت بعد هذه العملية والخضوع لاستئصال الرحم لا يعني فقدان النشوة الجنسية.

نصائح بعد عملية استئصال الرحم

  • الراحه والنوم لمدة 8 ساعات على الأقل في الليلة.
  • تناول الطعام الصحي الذي يساعد على تحقيق الشفاء ويساعد على زيادة معدلات الطاقة في الجسم.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف وشرب المياه بكميات كثيرة.
  • الإقلاع عن التدخين قبل العملية وعدم الرجوع إليه بعد إجراء العملية.
  • متابعة الطبيب المعالج  للإطمئنان على الحالة والشفاء السريع.
  • تجنب حمل الأشياء الثقيلة خلال الــ 6 أسابيع الأولى.
  • تجنب السباحة لحين التئام الجرح.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق