الحمل والولادة

فترة التبويض وكيف يتم حسابها

فترة التبويض أو ما تعرف بفترة الإباضة تعتبر من الفترات المهمة جدا لأي إمرأة تخطط للإنجاب فهي تجعلكِ على علم بفترة الخصوبة لديكِ وفهم طبيعة تغيرات جسمكِ، كما أنكِ لو كنتِ تخططين لتأجيل الحمل يمكنك إذا الابتعاد عن ممارسة العلاقة الزوجية في هذه الفترة أو أخذ الاحتياطات اللازمة لعدم حدوث الحمل.

أعراض فترة التبويض

تبدأ بعض التغيرات في جسم المرأة بالظهور قبل فترة التبويض وحتى تنتهي وتتمثل هذه الأعراض في:

  • بعد انتهاء الدورة الشهرية يقوم الرحم بزيادة الإفرازات المهبلية يختلف قوامها من إمرأة لأخرى وعادة ما تكون شفافة ومخاطية وهذا دليل على قرب فترة التبويض، وفي فترة الخصوبة تشبه هذه الإفرازات بياض البيض من حيث القوام.
  • ألم مصاحب عند لمس الصدر، وتكون هذه المنطقة حساسة تجاه أي لمس بها.
  • الشعور بألم في طرف البطن وذلك هو ألم المبيض.
  • الشعور ببعض انتفاخات البطن.
  • ارتفاع هرمون (LH) عند الخضوع للتحليل البولي.
  • زيادة الرغبة الجنسية لدى المرأة، ففي هذه الفترة تكون الرغبة الجنسية لديها في ذروتها؛ لذا يمكنك تحديد هذه الفترة بسهولة بمجرد زيادة رغبتك في ممارسة العلاقة الحميمية.
  • تغير في درجة حرارة الجسم فقد تزيد درجة الحرارة درجة أو نصف درجة مئوية.
  • نزول بقع دم خفيفة كالنقط.

أيام التبويض للحمل

أيام التبويض للحمل

عادة ما يكون وقت التبويض في الفترة التي تقع حول اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية التي تكون 28 يومًا، وبما أن مدة الدورة تختلف من إمرأة لأخرى فكذلك تختلف أيام التبويض، و لكي نسهل عليكِ حساب فترة التبويض فهي تحدث ما بين اليوم الرابع عشر قبل أو بعد منتصف الدورة الشهرية، وعند إطلاق البويضة من المبيض إما أن يتم تخصيبها من قبل الحيوان المنوي أو تنزل في صورة دم الحيض.

ولمعرفة عدد ايام التبويض عليكِ أولا فهم ما هو التبويض؟ تبدأ فترة التبويض عندما يقوم جسم المرأة بإطلاق هرمون (FSH) ويطلق عليه الهرمون المنبه للجريب، وهذه الفترة تكون ما بين اليوم 6:14 من الدورة الشهرية للمرأة، ووظيفة هذا الهرمون أنه يساعد البويضة على النضوج داخل المبيض حتى يتم إطلاقها لاحقًا، وبمجرد نضوج البويضة واستعدادها للإنطلاق يفرز الجسم هرمون يحثها على الخروج من المبيض وبالتالي يحدث التبويض خلال 28:36 ساعة بعد إطلاق هذا الهرمون.

أيام التبويض للحمل بولد

وضح الطبيب “لاندروم شيتلس” صاحب كتاب اختيار جنس الجنين كيفية تحديد نوع الجنين بمجرد معرفتك لفترة التبويض الخاصة بكِ، وهو أن الرجل يحمل نوعين من الكروموسوم نوع مسؤول الحمل ببنت وهو الكروموسوم X، ونوع مسؤول عن الحمل بولد وهو الكروموسوم Y، الفرق هنا أن الكروموسوم المسؤول عن النوع الذكر يكون أصغر وأضعف من الكروموسوم المسؤول عن النوع البنت ويموت أسرع منه؛ ولكن أسرع منه في الحركة لذا فإذا كنتِ تريدين الحمل بولد كل ما عليكِ هو ممارسة العلاقة الزوجية قبل فترة التبويض بيوم أو يومين على الأكثر لضمان تلقيح البويضة بكروموسوم Y وزيادة فرصة الحمل بذكر.

إقرأ أيضاً:  الرضاعة الطبيعية وفوائدها للأم والجنين

واستكمالا لهذه النظرية اكتشف الطبيب أن الحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم Y تفضل العيش في البيئة القلوية، بينما الحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم X تفضل العيش بالبيئة الحمضية، وهذا يجعلنا نصل إلى نتيجة أن استخدام النساء لدش مهبلي قلوي يقتل الحيوانات المنوية X مما يساعد على زيادة فرص الحمل بولد.

أيام التبويض للحمل ببنت

وبالنسبة لنظرية الطبيب “لاندروم شيتلس” في الحمل ببنت كلما ابتعد الجماع عن أيام التبويض كلما زادت فرصة الحمل بأنثى حيث أن الكروموسوم Y المسؤول عن الحمل بولد يموت سريعا ويظل الكروموسوم X منتظرا البويضة عند قناة فالوب ليقوم بتلقيحها وحدوث الحمل فهذا الكروموسوم أقوى وأكبر ولكنه أبطأ.

أيام التبويض بعد الدورة

أيام التبويض بعد الدورة

تحدث الإباضة في الفترة التي تقع بين اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية أو اليوم الرابع قبل منتصف الدورة الشهرية أو بعد منتصف الدورة الشهرية على حسب طبيعة كل سيدة.

إن الحيوانات المنوية لا يمكنها تخصيب البويضة الناضجة إلا خلال 24 ساعة بعد الإباضة مباشرة، لذا لا فرصة في حدوث الحمل بعد ذلك إلى حين الدورة الشهرية المقبلة، أما بالنسبة لحدوث الحمل بعد انتهاء فترة الدورة الشهرية فإنّه أمر يمكن حدوثه مباشرة وذلك لأن الحيوانات المنوية تستطيع تخصيب البويضة الناضجة ما بين 3:5 أيام بعد العلاقة الزوجية.

طرق حساب فترة التبويض

إن طريقة حساب فترة التبويض عملية ليست دقيقة لأنها تعتمد على طبيعة الدورة الشهرية لكل إمرأة مع التغيرات النفسية والفسيولوجية التي قد تحدث، ولكن هناك بعض الطرق السهلة التي يمكنك الاعتماد عليها في معرفة وقت إباضتك.

استخدام النتيجة

يمكنك استخدام النتيجة في تحديد التاريخ التي تبدأ به الدورة الشهرية، فإذا كانت الدورة الجديدة تبدأ بعد 28 يومًا مثلاً من اليوم الأول فى الدورة السابقة، فإن التبويض عادة ما يحدث فى منتصف ال28 يومًا، أى بعد 14 يومًا من بدء الدورة وهكذا بالنسبة للأشخاص الذين تتأخر الدورة لديهم عن 28 يوم.

تغير الإفرازات المهبلية

تحدث تغيرات في الإفرزات المهبلية حيث أن الإفرازات قبل فترة التبويض مباشرة تكون شفافة ولزجة وأقرب في الشبه من بياض البيض، ولكن عند انتهاء فترة التبويض وانعدام فرصة حدوث الحمل تصبح الإفرازات بيضاء ولزجة وأحيانا تختفي.

جهاز كشف التبويض

Ovulation test هو عبارة عن شرائط اختبار الإباضة وهي اختبارات منزلية تستخدم لتحديد موعد فترة التبويض، تعمل هذه الشرائط عن طريق قياس مستويات هرمون الملوتن LH في البول، ويدل ارتفاع هذا الهرمون اللوتيني إلى أن المبيض يطلق بويضة، لذلك عندما تصل مستوياتك إلى حد معين، فمن الآمن افتراض أن الإباضة ستحدث في غضون 12:36 ساعة، فجهاز كشف التبويض يساعدكِ على التنبأ بالموعد الذي يحتمل فيه حدوث التبويض ويعطي إشارة قبله.

إقرأ أيضاً:  8 معتقدات خاطئة عن الحمل وما يجب عليك تجنبه

طريقة استخدام الجهاز

إن طريقة الاستخدام للجهاز سهلة جد فكل ما عليكِ فعله هو التبول على العصا أو الشريط ويمكنك أيضا التبول في كوب وتضعي العصا أو الشريط في الكوب ثم انتظري بضع دقائق حتى يظهر مؤشر الاختبار، فإذا ظهر خط الاختبار أغمق من خط التحكم فهذا الدليل على قرب وقت الإباضة لديكِ.

يمكنك أيضا الاطلاع على طريقة بيلينغس للتبويض اضغط هنا

مدة التبويض

كما ذكرنا سابقا أن هناك هرمون مسؤول عن التبويض وبالتالي تحدث الإباضة خلال 28:36 ساعة بعد إطلاق هذا الهرمون، ملحوظة هامة فترة التبويض لا تعني حدوث بعدها الدورة الشهرية والعكس كذلك ففترة الدورة الشهرية تأتي حتى وإن لم يأتِ التبويض.

اضطرابات ومشاكل التبويض

ولأن هذه الفترة مهمة جدا بالنسبة لأي إمرأة سواء كانت تخطط للحمل أو ترغب في تجنب الحمل لذا فإن وجود أي مشاكل بفترة الإباضة هذه قد يعرضك لتأخر الحمل وضعف الخصوبة والعقم لدى النساء، ومن هذه المشاكل ما يلي:

متلازمة تكيس المبايض

مشكلة متلازمة تكيس المبايض من أكثر المشاكل انتشارا وتتسبب في ضعف الخصوبة والعقم فهي تزيد من حجم المبيض وذلك نتيجة نمو غير طبيعي وأكياس في داخله وهذه الأكياس تكون صغيرة الحجم وتكون مليئة بسوائل، كما أنها تؤثر في إفراز الهرمونات وبالتالي يختل نظام التبويض لدى المرأة وتظهر الكثير من العلامات والأعراض على المرأة نمو الشعر في مناطق غير طبيعية، السمنة، مقاومة الأنسولين، والإصابة بحب الشباب.

فشل المبايض المبكر

فشل المبيض المبكر أو ما يعرف باسم قصور المبيض الأساسي، وهو عبارة عن عدم قدرة المبيض على إفراز هرمون الإستروجين بشكل طبيعي أو عدم قدرته على إنتاج البويضات بصورة منتظمة، ويحدث هذا القصور في وقت مبكر حتى قبل بلوغ سن الأربعين، وهناك بعض الأعراض التي تدل على وجود هذا الفشل في المبيض وهي عدم انتظام الدورة الشهرية، تأخر الحمل أو صعوبة الحمل وفي بعض الأحيان يحدث العقم، التعرق أثناء الليل، قلة إفرازات عنق الرحم.

اضطرابات تحت المهاد

إن لمنطقة تحت المهاد القدرة على التحكم في إفراز الهرمونات التي تنظم الدورة الشهريّة لذا فإن وجود أي خلل أو اضطرابات في عمل تحت المهاد من شأنها التأثير على فترة التبويض، وقد يتسبب هذا الاضطراب في الخلل بإفراز هرمونيّ الإستروجين والبروجستيرون، مما قد يتسبب في حدوث اضطرابات بنظام الدورة الشهرية أو انقطاع الطمث، ومن العوامل التي تؤدي إلى حدوث اضطرابات تحت المهاد هي ممارسة التمارين الرياضية بصورة مفرطة، التوتر النفسي والقلق، انخفاض الوزن لحد النحافة.

فرط برولاكتين الدم

عبارة عن ارتفاع في نسب هرمون البرولاكتين (الذي يتم إفرازه من الغدة النخامية الموجودة في الدماغ) والذي يسمى بهرمون الحليب في دم المرأة وله دور كبير في تنظيم الدورة الشهرية وإدرار الحليب ونمو الثدي، كما أن زيادة إفرازه تؤثر على مستوى هرمون الاستروجين مما يقلل من مستوى الاستروجين في الدم ويؤدي ذلك إلى حدوث اضطرابات الإباضة وعدم انتظام الدورة الشهرية أو انقطاعها بالإضافة إلى نقص الكثافة العظمية وإدرار الحليب لدى المرأة الغير حامل.

إقرأ أيضاً:  تثبيت الحمل كيف يتم ذلك ونصائح لتجنب الإجهاض

أسئلة شائعة حول فترة التبويض

ماهى ايام التبويض؟

في الغالب تأتي الدورة الشهرية كل 28 يوماً، ولكن تختلف من امرأة لأخرى فهناك سيدات تمتد فترة الدورة التالية لديهن إلى 35 يوماً، وأيام التبويض هي الأيام التي تكون قبل الدورة الشهرية بمدة تتراوح بين 10:16 يوماً، وفي حالة عدم انتظام الدورة الشهرية يمكن أن يحدث التبويض قبل أو بعد أسبوع، كما أن أيام التبويض لا يأتي في نفس الأيام من كل شهر فقد يختلف بالتغيرات الهرمونية أو النفسية.

متى تبدأ وتنتهي أيام التبويض؟

يتم حساب فترة التبويض عند النساء أبتداءً من اليوم الأخير من الدورة الشهرية، أو من اليوم ال12 إلى اليوم ال16 من قبل الدورة الشهرية التالية، وتبقى البويضة المطلقة حية لمدة تتراوح بين 28:36 ساعة وبعدها تنتهي فترة الإباضة.

كيف اعرف ايام التبويض؟

كما وضحنا سابقا فهي الأيام ما بين اليوم الرابع عشر قبل أو بعد منتصف الدورة الشهرية، وعند إطلاق البويضة من المبيض إما أن يتم تخصيبها من قبل الحيوان المنوي خلال مدة أقصاها 36 ساعة أو تنزل في صورة دم الحيض.

ما الفرق بين الإباضة وأيام الخصوبة؟

بالطبع هناك فرق بين فترة الخصوبة والتبويض، فاللخصوبة هي الفترة التي تشمل جميع الأيام التي تكون فيها البويضة قادرة على التلقيح والتي تعتمد أيضاً على وجود الحيوان المنوي والذي يعيش من 72:96 ساعة، وهذا يعني أن فترة الخصوبة تكون 5 أيام عند المرأة حيث تبدأ قبل التبويض بـ 4 أيام و24 ساعة أخرى من لحظة الإباضة، وتكون ذروة الخصوبة يوم الإباضة واليوم الذي يسبق الإباضة.

هل يمكن حدوث إباضتين في الدورة الواحدة؟

نعم من الممكن حدوث إباضتين في الدورة الشهرية الواحدة حيث أن بعض النساء يمتلكون فترتين للإباضة ولكن يوجد جزء منهم قد يطلق بويضتين في أيام الإباضة نفسها مما يزيد من فرصة الحمل بتوأم، ومن الممكن أن يحدث هذا الأمر بمساعدة الطبيب أو طبيعيًا.

كيف أعرف أني حامل بعد التبويض بيوم؟

هناك بعض العلامات التي تدل على حدوث الحمل ولكنها ليست مؤكدة، تتمثل هذه العلامات في آلام أسفل البطن أو أسفل الظهر، فقدان الشهية وكره منتجات الألبان بكافة أنواعها، الشعور بألم بسيط عند التبول صباحا مع إصفرار لون البول ووجود رائحة نفاذة له، الشعور بالغثيان كل صباح وقد يحدث تقيأ ولكن بشكل بسيط، عدم الرغبة في الجماع، الإحساس بالتعب والإرهاق خاصة أثناء القيام والجلوس.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق