نوم الرضيع
الأطفال حديثي الولادة

عدد ساعات نوم الرضيع الطبيعية وكيف يتم تنظيمها

نوم الرضيع هو موضوع يشغل تفكير العديد من الأمهات وتدور حوله الكثير من التساؤلات من الأمهات عن عدد ساعات نوم الطفل الرضيع الطبيعية وخاصة الطفل حديث الولادة، قد ينام الطفل الرضيع في البداية لساعات طويلة في اليوم ولكن ليس لفترة طويلة في المرة الواحدة، وسوف نتعرف في هذا المقال على عدد ساعات نوم الرضيع الطبيعية، عدم النوم للرضيع، فتابعونا في السطور التالية.

عدد ساعات نوم الرضيع

  • خلال الأسابيع الأولى من عمر المولود ينام الطفل ويستيقظ في أي وقت ليلا ونهارا لأن أنماط نومهم لا ترتبط بضوء النهار ودورات الليل، وتتراوح فترة نوم الطفل حديث الولادة بين 10 ساعات إلي 18 ساعة في اليوم تقريبا وخلال أول أسبوعين يبدأ معدل ساعات النوم يقل تدريجيا حتى يصل إلى عمر الشهر ينام 8 ساعات متفرقة في الليل، و 8 ساعات متفرقة في النهار، وقد يغفو الطفل الرضيع عدة مرات لأسباب عديدة منها الشعور بالجوع أو الحر أو البرد، تغيير الحفاض.
  • من عمر 3 أشهر إلى 6 شهور يبدأ نوم الطفل الرضيع في الإستقرار قليلا حيث يبدأ في انتظام النوم أثناء الليل وتصل عدد ساعات نومه إلى 8 ساعات في المساء تقريبا ويستيقظ قليلا لتلبية إحتياجاته، وينام في الليل ضعف الزمن الذي ينامه بالنهار. 
  • من عمر 6 شهور إلى 12 شهر عادة ما يحصل الطفل على ثلاثة قيلولات وتقل إلى إثنين عند عمر 6 أشهر لذلك يكونوا قادرين على النوم لمدة تصل 12 ساعة تقريبا أثناء الليل بالإضافة إلى غفوتين. 

نوم الطفل حديث الولادة

نوم الطفل حديث الولادة

إن الطفل حديث الولادة في الأسابيع الأولي من الولادة لا يستطيع التمييز بين أن هناك فرق بين الليل والنهار، معدل النوم الطبيعي لحديثي الولادة يكون 16 إلي 20 ساعة على مدار اليوم وهذا خلال أول أسبوعين من الولادة وتقل تدريجيا حتى يصل إلى شهر فينام 8 ساعات أثناء الليل و 8 ساعات أثناء النهار وتكون متفرقة، قد يغفو الرضيع على فترات من النوم لتلبية إحتياجاته، وينام الأطفال طوال الليل خلال الأسابيع الأولى من عمرهم وفي حين قد يبدأ روتين النوم خلال الأشهر المقبلة فلا تستعجل الأمهات هذا الأمر، ويجب عليهم الحفاظ على الهدوء والتلامس أثناء الرضعات، وتغير الحفاض بشكل مستمر وإعطاء الطفل الرضاعة الكافية حتى يشبع، كل هذا يساعد الرضيع على نوم هادئ. 

أسباب عدم نوم الرضيع

هناك عدة أسباب لعدم نوم الطفل الرضيع و منها:

  • شعور الطفل الرضيع بالجوع.
  • تسريب الحفاضة فلا يستطيع النوم جيد ويكون بحاجة إلى تغييرها.
  • إصابة الطفل الرضيع بالمغص أو الانتفاخات يؤدي إلى إنزعاج الطفل وعدم النوم بشكل جيد. 
  • الإزعاج ووجود ضوضاء بجانب الطفل الرضيع وعدم تهيئة الجو المناسب للنوم. 
  • عدم التنظيف الجيد عند تغيير الحفاضة فيؤدي إلي الإصابة بطفح جلدي. 
  • الإفراط في الإضاءة حول الطفل الرضيع. 
  • شعور الطفل الرضيع بالبرد أو الحرارة فهذا يؤثر بشكل كبير على نومه. 
  • وجود مشكلة صحية عند الطفل الرضيع مثل: إلتهاب الحلق، آلام الأذن وهذا يؤثر بشكل سلبي على نوم الرضيع. 

قلة نوم الرضيع في الشهر الثاني

 أن مشكلة اضطراب نوم الرضيع وقلة نومه في الشهر الثاني هي من الأمور التي تعاني منها الكثير من الأمهات واستيقاظ طفلها الرضيع عدة مرات أثناء فترة الليل من أجل الرضاعة لكن مع نمو الطفل وبلوغه الشهر الثالث من عمره ستلاحظ الأم إنتظام النوم لساعات متواصلة. 

تنظيم نوم الرضيع في الشهر الثاني

  • إعطاء الطفل حمام دافئ قبل موعد النوم يساعده على الاسترخاء ويقلل من نسبة إنزعاجه بالمغص.
  • تهيئة الجو المناسب للنوم والتخلص من الضوضاء المزعجة للطفل لكي ينعم بنوم هادئ. 
  • تحديد الأم موعد ثابت في المساء لنوم الطفل الرضيع ولا يجب أن يدخل الطفل حجرة نومه إلا في موعده. 
  • الحرص على حرارة غرفة نوم الطفل وتكون ملائمة، ألا تكون دافئة جدا أو باردة جدا وتكون الأضواء والأصوات خافتة خاصة أثناء الليل. 
  • الحرص على رضاعة الطفل رضاعة مشبعة سواء من الحليب الصناعي أو حليب الأم مما يجعله ينام بشكل أسرع. 
  • التأكد من تغير الحفاضة وانها جافة مما يعزز راحته أثناء النوم. 

كثرة نوم الطفل الرضيع

غالبا ينام الأطفال الرضع كثيرا في الأيام الأولى من ولادتهم، ينام الرضيع بشكل غير منتظم في أوقات مختلفة في اليوم وهناك بعض الأسباب لنوم الطفل الرضيع أكثر من المعتاد وتشمل ما يلي:

  • حدوث طفرة في نمو الطفل. 
  • إصابة الرضيع بمشاكل صحية طفيفة مثل البرد وتؤثر على نمط النوم. 
  • الحصول على التطعيمات. 
  • عدم حصول الطفل على قسط كافى من النوم فيعوضه في الأوقات التي يمكن فيها النوم بشكل جيدا. 
  • إصابة الطفل بمرض اليرقان المعروف بإسم (الصفراء) ويصاحبه الخمول وصعوبة تناول الرضاعة وسرعة الإنفعال. 

وعادة لا يعتبر النوم بكثرة عند الأطفال الرضع أمر خطير أو مقلق ولكن إذا كان يصاحبه علامات مشاكل في القلب أو الجهاز التنفسي يجب إستشارة الطبيب على الفور. 

طريقة نوم الرضيع بالصور

طريقة نوم الرضيع بالصور

إن أفضل وضع لنوم الرضيع هو نومه على ظهره، على الرغم من أن كثير من الأمهات ترى أن نوم الرضيع على بطنه يجعل الطفل يرتاح أكثر.

مشروبات تساعد الطفل الرضيع على النوم

  • الينسون: يعد اليانسون من الأعشاب المهمة والمميزة ويحتوي على فوائد عديدة للأطفال ومنها تخفيف آلام المعدة والمغص ويعالج الإسهال وأعراض البرد المبكرة ويعزز جهاز المناعة ويهدئ الطفل. 
  • الكراوية: من أفضل الأعشاب التي تهدئ الطفل وتساعده على الاسترخاء وأيضا التخلص من المغص والانتفاخات ويحصل الرضيع على نوم عميق ومتصل. 
  • النعناع: مغلي النعناع يعمل على علاج مشاكل المعدة وهو ملين طبيعي لعلاج الإمساك والتقلصات وليس له أى آثار جانبية. 
  • زهرة البابونج: لها دور فعال في علاج حساسية الصدر وتعالج المغص والانتفاخات والإمساك عند الرضيع ومساعدته على النوم دون عناء.

طرق تساعد على نوم الطفل الرضيع

  • إتباع روتين يومي لموعد النوم. 
  • إعطاء الرضيع حمام دافئ قبل النوم يساعد على الإسترخاء والحصول على نوم هادئ.
  • تعميم الأضواء وخلق جو من الهدوء والسكينة. 
  • تقميط الطفل الرضيع وهو عبارة عن لفه في الباطنية مع الحفاظ على الأيدي والأقدام داخل الباطنية وهذه الطريقة تساعد على نوم الطفل الرضيع وشعوره بالأمان. 
  • الاتصال الجسدي بين الأم والرضيع من خلال التماس الجلد له فوائد عديدة ويعزز مستويات هرمون الأوكسيتوسين عند الرضيع ويشعره السكينة. 

أسئلة شائعة حول نوم الرضيع

نوم الطفل الرضيع

ما هي أفضل وضعية لنوم الرضيع؟

أثبتت الدراسات أن نوم الطفل الرضيع على ظهره هي الوضعية الصحيحة والأكثر أمانا للنوم في السنة الأولى من عمرهم، حيث نوم الرضيع على ظهره يقلل من الإصابة بمتلازمة الموت المفاجئ و تعد هذه المتلازمة من أكثر الأسباب المسئولة عن وفيات الأطفال الرضع خلال العام الأول من عمرهم، وهذه الوضعية تساعد الرضيع على استنشاق الهواء بشكل أفضل وأسهل وعدم الاختناق، فيجب على الأم من البداية أن تعود طفلها على النوم على الظهر في المرحلة الأولى من عمره لأنها الوضعية الأكثر أمانا والأفضل لصحته.

متى ينام الطفل الرضيع نوم متواصل؟

الرضع أقل من عمر 3 شهور: ينام معظم الوقت أثناء النهار ويستيقظ في الليل عدة مرات لحاجته للرضاعة فقط. 
الرضع من عمر 3-6 شهور: في هذه المرحلة من عمر 3 إلى 6 شهور يزداد النوم المتواصل تدريجيا كل شهر فينام الطفل الرضيع تقريبا 8 ساعات متواصلة ليلا. 
الرضع من عمر 6-12 شهر: يقل نوم الرضيع خلال فترة النهار ويصبح أكثر نشاطا وفي الليل يبدأ نومه بالانتظام بشكل ملحوظ. 

كم ساعة ينام الطفل الرضيع بدون رضاعة؟

إن الطفل الرضيع لا يستطيع التمييز بين النهار والليل، وأيضا معدته صغيرة جدا لا يستطيع أن تمتلئ معدته بكمية من اللبن سواء لبن طبيعي أو صناعي تكفيه لفترة طويلة دون الحاجة إلي الرضاعة، وفي البداية تكون حاجة الطفل إلى الرضاعة أكثر من حاجته إلى النوم فالكثير من الأطباء ينصحون الأمهات بعدم ترك الطفل الرضيع بدون رضاعة لفترة طويلة دون رضاعة خلال الأسابيع الأولي من عمرهم ويجب  إرضاع الطفل كل 3 ساعات على الأقل و تقل المدة كلما كان الطفل وزنه خفيف عند الولادة أو مولود قبل الميعاد المحدد له، وعادة الطفل المعتمد على الرضاعة الطبيعية يشعر بالجوع أسرع من الطفل المعتمد على اللبن الصناعى.

المصادر

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق